Iraq – Message of peace and love

The Peace Iftar in Erbil brought together Muslims, Christians, Jews, Yazidis, Baha’is, Shabaks, Ka’akis, Arabs, Kurds and Turkmen, all at one table to share bread and send a message of peace and love.

The event was organised by WAVE in collaboration with the Altahreer Association for Development and the Social Academic Centre in the area of Ankawa.

Representatives from all faith attended the event, the governor of Erbil, a representative from the US Consulate in Kurdistan Region, members of the Parliament of Kurdistan, human rights activists and volunteer youth teams from the province of Mosul and other parts of Iraq.

The director of the Social Academic Center spoke of the importance of harmony between the various sectors of society.

Nawzad Hadi, Governor of Erbil spoke of the importance of peaceful coexistence and of promoting understanding, tolerance, mutual respect and friendship.

“We sent our thoughts and prayers to all affected by any form of violent extremism in any part of the world” said Yasmine Heyman, peace activist and one of the volunteers organising the event.

“We join the voices of the Yazidi families who are still waiting the return of their loved ones and join their call for justice.” Said Yasmine. She told our message to ISIS and other terrorists’ groups: “your attempt to divide us reinforce our commitment to be more united and our determination to fight your extremist ideology”.

Delair Jabari, WAVE representative, spoke about some Iraqi historical figures from all faith. Among them, he mentioned was the Christian architect Abodi Tunborgi, who restored the Humpback lighthouse (Minaret Ḥadba) of The Great Mosque of al-Nuri that threatened to collapse.

Everyone got together, shared food and listened to traditional music!

مائدة الافطار الجماعية التى اجتمع عليها المسلمين والمسيحين واليهود والصابئة والبهائية والزرادشتية, والكاكائية والشبك والعرب والكورد والتركمان والسنة والشيعة
والتى نظمتها WAVE بالتعاون مع جمعية التحرير للتنمية والمركز الاجتماعي الاكاديمى

شكرا للمركز الاجتماعى الاكاديمى على الدعم والتنظيم الرائع
شكرا لجمعية التحرير للتنمية على دعمهم الرائع
شكرا Yasmine Hayman and Aso Qadir
و لجميع المتطوعين و لكل من ساهم في افطار السلام

وقد جمع افطار السلام في اربيل بين المسلمين والمسيحيين واليهود وال اليزيديين والبهاء والمندائي وال كا والعرب والاكراد وال التركمانية, وكلها على طاولة واحدة لمشاركة الخبز وارسال رسالة السلام والحب.

ونظمت هذه المناسبة بالتعاون مع رابطة altahreer للتنمية والمركز الاكاديمي الاجتماعي في منطقة ankawa.

وحضر ممثلون من جميع الايمان الحدث, محافظ اربيل, وممثل من القنصلية الامريكية في اقليم كردستان, واعضاء برلمان كوردستان, ونشطاء حقوق الانسان, وافرقة شبابية تطوعية من محافظة الموصل وغيرها من اجزاء العراق.

– وتحدث مدير المركز الاكاديمي الاجتماعي عن اهمية الانسجام بين مختلف قطاعات المجتمع.

وتحدث nawzad هادي, محافظ اربيل, عن اهمية التعايش السلمي وتعزيز التفاهم والتسامح والاحترام المتبادل والصداقة.

“لقد ارسلنا افكارنا ودعواتنا الى جميع المتضررين من اي شكل من اشكال التطرف العنيف في اي جزء من العالم” قال ياسمين هيمان, وناشط السلام, وواحد من المتطوعين تنظيم الحدث.

” نحن ننضم الى اصوات العائلات اليزيديين التي لا تزال تنتظر عودة من تحبهم وتنضم الى ندائهم للعدالة.” قال ياسمين. وقد اخبرت رسالتك الى داعش ومجموعات ارهابية اخرى: “ان محاولتك لتقسيم الولايات المتحدة تعزز التزامنا بان نكون اكثر متحدين وتصميمنا على محاربةتك المتطرفة”.

وتحدث delair الجعبري, ممثل الموجة, عن بعض الارقام التاريخية العراقية من كل الايمان. ومن بين هؤلاء, ذكر المهندس المعماري المسيحي ب tunborgi, الذي اعاد المنارة الحدباء (المئذنة hadbaa) من مسجد نوري الكبير الذي هدد بالانهيار.

الجميع معا, و المشتركة الطعام واستمع الى الموسيقى التقليدية!

مائدة الافطار الجماعية التى اجتمع عليها المسلمين والمسيحين واليهود والصابئة والبهائية والزرادشتية, والكاكائية والشبك والعرب والكورد والتركمان والسنة والشيعة
والتى نظمتها WAVE بالتعاون مع جمعية التحرير للتنمية والمركز الاجتماعي الاكاديمى

شكرا للمركز الاجتماعى الاكاديمى على الدعم والتنظيم الرائع
شكرا لجمعية التحرير للتنمية على دعمهم الرائع
منه yasmine هيمان و اسو القادر
و لجميع المتطوعين و لكل من ساهم في افطار السلام